السعودية تحقق 8 جوائز كبرى عالمية في آيسف 2021



كتب: مريم منصور محرر موقع فور ام نيوز

تمكنت السعودية ممثلة في مؤسسة الملك عبد العزيز ورجاله للموهبة والإبداع “موهبة” إضافة إلى وزارة التعليم، للعام الخامس عشر على التوالي من تحقيق 5 جوائز كبرى، و3 جوائز خاصة وذلك نظير مشاركتها في معرض آيسف الدولي للعلوم والهندسة المقام في الولايات المتحدة الأميركية خلال الفترة من 3 إلى 21 مايو من العام الجاري 2021م.

وبهذا الإنجاز رفعت السعودية رصيد جوائزها ‏‎في معرض آيسف 2021 إلى 83 جائزة، منها 53 جائزة كبرى، و30 جائزة خاصة، حيث بدأت مشاركاتها في المعرض منذ عام 2007.

وفي هذا الصدد، قال الدكتور سعود بن سعيد المتحمي أمين عام موهبة في حديث صحافي إلى “العربية.نت”: هذا الفوز لم يكن ليتحقق لولا الدعم الذي تحظى به مؤسسة الملك عبدالعزيز وطلابها من قبل حكومتنا الرشيدة، وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله صاحب فكرة هذه المؤسسة، وولي عهد الأمير محمد بن سلمان الذي تعهد الموهبة والموهوبين ورعايتها وتمكينها.

المتابعة والتديب

وأضاف: “هذا الفوز الذي حققه طلبة السعودية، وتجاوزوا فيه طلاب دول متقدمة وصناعية لم يتحقق بسهوله فهؤلاء الطلبة مروا بمراحل طويلة من العمل والمتابعة والتدريب والتأهيل، من خبراء وأكاديميين ضمن رحلة يخضع لها الطلبة ليتمكنوا من تمثل الوطن بهذا الشكل المشرف”.

وتابع “هؤلاء الطلبة الموهوبون هم صناع المستقبل الذين يعول عليهم الوطن ليكونوا شركاء في المساهمة في تحقيق رؤية المملكة 2030 الطموحة، وندعو جميع الجهات والقطاعات إلى تبني دعم الموهوبين والاستفادة منهم والمساهمة بالشراكة لتوسع رعايتهم خاصة أن وطننا الغالي يزخر بالمبدعين والموهوبين الذين يجب اكتشافهم ورعايتهم”.

الفائزون في آيسف

وحقق الجوائز الكبرى كل من: الطالب منصور المرزوقي بفوزه بالمركز الثاني في مجال الطاقة: المواد والتصميم المستدام عن مشروعه “تصميم مكثف كهربائي فائق يشحن نفسه بوسيلة الضوء”، والطالبة رشا القحطاني جائزة المركز الثالث في مجال العلوم الاجتماعية والسلوكية عن مشروعها “خاصية لعبة فيديو مبتكرة للتشخيص النفسي لاضطراب القلق العام في مرحلة المراهقة”، والطالبة لانا أبو جامل وحققت بالمركز الرابع في مجال علم الأحياء الحسابي والمعلوماتي عن مشروعها “التنبؤ الحاسوبي لقابلية استخدام مركب خاص كمثبط لفيروس SARS-CoV-2 بأقل أضرار جانبية”، والطالب عبدالله الشنقيطي بحائزة المركز الرابع في مجال الطاقة: المواد والتصميم المستدام عن مشروعه “قطب كهربائي من النيكل كوبالتايت لإنتاج وقود الهيدروجين بسعر منخفض وطريقة متجددة”، والطالبة أروى نيازي بجائزة المركز الرابع في مجال علم المواد عن مشروعها تصنيع مكثف فائق يستجيب للشمس باستخدام نقاط الكربون الكمية.

كما حققت السعودية 3 جوائز خاصة في مسابقة آيسف 2021الدولية، حصدها كل من: الطالبة روبي رجب من إدارة تعليم الرياض في مجال الهندسة الطبية مقدمة من جامعة أريزونا⁦ عن مشروعها النوعيّ “تحسين أداة للتواصل مع فئات ضعاف السمع والإحساس بالموسيقى من خلال قفاز لمسي متطور”، وحصلت على منحة دراسية من الجامعة الأميركية، والطالب منصور المرزوقي، والطالبة لمى القحطاني من المملكة العربية السعودية بجائزتين من جوائز موهبة الخاصة

ونافست السعودية في الجوائز الكبرى لمعرض آيسف 2021، بفريق ضم 30 طالباً وطالبة، قدموا 30 مشروعاً علمياً في عدة مجالات، بزيادة عشرة مشاريع عن العام السابق.

ويأتي هذا الدعم المقدم من السعودية إلى مبدعي العالم في معرض آيسف 2021 نابعاً من رؤية 2030 وإدراكها للدور السعودي المهم كمصدر أساسي للطاقة في العالم، وسعيها لاستمرار التنمية المستدامة بالحفاظ على مصادر الطاقة، إلى جانب تشجيع المبدعين والطلاب الموهوبين حول العالم على تطوير مشاريع وابتكارات في مجال الطاقة المتجددة والمستدامة، وتطوير المعارف والمهارات والخبرات، لتطوير مشاريع تسمح بالحفاظ على هذه المصادر لأجيال المستقبل، مما يعكس رؤيتها ورسالتها بجعل الابتكار وسيلة مستدامة للاستثمار في القدرات البشرية، وتحويلها إلى طاقات إيجابية ذات إنتاجية عالية الجودة، ولها قيمة مضافة في العالم ومستقبل البشرية، خاصة أن العالم يشهد اتجاهاً متزايداً نحو إنتاج المزيد من الطاقة المتجددة، مع توقعات بأن تمثل الطاقة المتجددة 40% من طاقة كوكب الأرض بحلول عام 2040.

يذكر أن معرض ريجينيرن الدولي للعلوم والهندسة “آيسف 2021” يقام افتراضياً في الولايات المتحدة الأميركية، بمشاركة أكثر من 1800 طالب وطالبة من أكثر من 70 دولة، ونافست المملكة على جوائزه الكبرى بـ30 مشروعاً علمياً لـ30 طالباً وطالبة من مختلف الإدارات التعليمية، يمثلون المنتخب السعودي المشارك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق