إعلام إسرائيلي: مجلس الوزراء المصغر يصادق على استمرار العملية العسكرية



كتب: هاني ناصر محرر موقع فور ام نيوز

صادق المجلس الوزاري المصغر للشؤون الأمنية (الكابينت) الإسرائيلي اليوم على استمرار العملية العسكرية في قطاع غزة، بحسب إعلام عبري. وقالت صحيفة “يديعوت أحرونوت”، إن “الكابنيت” صادق في ختام اجتماع استمر لأكثر من 4 ساعات على استمرار الهجمات في القطاع وفق خطة الجيش الإسرائيل.

كما نقل إعلام إسرائيلي عن وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس قوله إنه تم القضاء على قدرات حماس العسكرية.

وفي وقت سابق، نقلت القناة 12 الإسرائيلية نقلا عن مسؤول أمني رفيع المستوى قوله إن تل أبيب اقتربت من إنهاء العمليات العسكرية في غزة، مشيرًا إلى دخول “يوم حاسم” حسب وصفه. فيما قال مسؤولون إسرائيليون لموقع أكسيوس إنه من المرجح بدء محادثات وقف إطلاق النار في غضون أيام.

سبق تلك التصريحات قصف مدفعي ضد مواقع في قطاع غزة وان كان بوتيرة اقبل بكثير عن الايام الماضية. وقالت إسرائيل إن قواتها استهدفت ثلاث مجموعات لإطلاق صواريخ من غزة، التي انطلق منها عددا من الصواريخ باتجاه اسدود وعسقلان، وان كانت ايضا بوتيرة اقل بكثير عن الايام الماضية.

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي إن الحملة ضد الإرهاب مستمرة وأن إسرائيل تعمل بكامل قوتها لتجعل حماس تدفع ثمنا باهضا. وأضاف أن إسرائيل تعمل لوقف العنف الذي تقوم به حماس داخل إسرائيل وترميم العلاقات والتعايش بين إسرائيل والعرب داخل الدولة الإسرائيلية.

وفي رد على تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، قالت حركة حماس إن نتنياهو يحاول من خلال حديثه تسويق نصر موهوم للتغطية على عجزه وفشله أمام مفاجآتهم، حسب قولها.

وكان مراسل العربية أفاد بان المستوطنين استخدموا الرصاص الحي لمواجهة المتظاهرين الفلسطينيين في مدن الضفة الغربية.

وخلال المواجهات في مدن الضفة الغربية قتلت اسرائيل واحدا وعشرين فلسطينيا.

وفي القدس فقد تم اغلاق حي الشيخ جراح بعد محاولة دهس، ليشهد الحي بعد ذلك مواجهات بين فلسطينيين والقوات الاسرائيلية.

وارتفعت حصيلة ضحايا الضربات الإسرائيلية على قطاع غزة إلى 183 قتيلاً، منهم 42 ضحية سقطوا اليوم فقط، بينهم 52 طفلاً و31 سيدة، فيما أصيب أكثر 1225 شخصاً بجروح مختلفة، وذلك وفق بيان لوزارة الصحة الفلسطينية، الأحد، بينما تظاهر شبان فلسطينيون في رام الله رفضا للاعتداءات الإسرائيلية.

وأعلن الجيش الإسرائيلي أن حماس والجهاد الإسلامي أطلقتا 3100 صاروخ من غزة في الأيام السبعة الماضية في أعلى معدل إطلاق صاروخي يومي تتعرض له إسرائيل في تاريخها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق