حاملتا طائرات أميركية وفرنسية تباشران عملياتهما ضد داعش



كتب: هاني ناصر محرر موقع فور ام نيوز

تسلمت حاملة الطائرات الفرنسية “شارل ديغول” قيادة القوة البحرية للتحالف الدولي لمكافحة تنظيم داعش وفق ما أعلنت وزيرة الجيوش الفرنسية، فيما باشرت الحاملة الأميركية “أيزنهاور” عملياتها من المتوسط.

وأضافت الوزيرة أن فرنسا تخُلُف الولايات المتحدة في قيادة الُمهمة، ما يُظهر إصرار التحالف على التصدي للتنظيم.

وتقود الحاملة شارل ديغول المهمة بعد وصولها إلى أبوظبي، وترافق حاملة الطائرات فرقاطتان وسفينة إمداد فرنسية وفرقاطة بلجيكية.

وأفاد بيان وزارة الجيوش الفرنسية أن المجموعة البحرية الجوية ستتولى كل المهمات لاستمرارية حضور التحالف.

وأضاف أن منطقة الخليج جزء من الاستقرار الإقليمي، وأن الحضور الفرنسي يتيح تقييم الوضع مباشرة.

وأكدت وزيرة الجيوش الفرنسية أن المهمة تشمل أيضا ضمان حرية الملاحة في الخليج.

إلى ذلك أعلنت البحرية الأميركية أن مجموعة حاملة الطائرات “دوايت ايزنهاور” بدأت عملياتٍ قتالية دعما للتحالف ضد داعش من شرق البحر المتوسط.

وذكرت البحرية الأميركية أن عملياتها العسكرية تظهر التزام واشنطن بأمن المنطقة.

وكان أسطول العمليات السادس الأميركي أعلن منتصف الشهر الحالي أن مجموعة سفن أميركية بقيادة حاملة الطائرات “دوايت أيزنهاور”، دخلت مياه شرق المتوسط لإجراء تدريبات مع اليونان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق