إيلون ماسك يبحث عن موظفين لمشروعه الفضائي.. هذه المهن المطلوبة



كتب: ريهام ابراهيم محرر موقع فور ام نيوز

أعلن الملياردير والرجل الأغنى في العالم إيلون ماسك أنه يبحث عن موظفين للعمل في مشروعه الفضائي الأكثر طموحاً في العالم والذي يسود الاعتقاد بأنه من الممكن أن ينتهي الى استعمار بشري للفضاء الخارجي، فيما دعا ماسك أصحاب المهن المطلوبة الى التوجه فوراً الى مقر شركته وتقديم طلبات الالتحاق بالوظائف المتاحة.

وماسك الذي يُعتبر الشخص الأغنى في العالم حالياً يمتلك شركة “تسلا” التي تنتج السيارات الكهربائية الأوسع انتشاراً في العالم، كما أنه صاحب المشروع الطموح “سبيس إكس” الذي يطمح الى تسيير رحلات سياحية الى الفضاء خلال السنوات القليلة المقبلة، وهو المشروع الذي أعلن ماسك أنه بحاجة لعدد من الموظفين.

ودعا ماسك في تغريدة على “تويتر” اطلعت عليها “العربية نت” كبار المهندسين الى الانتقال لموقع شركة (SpaceX) في تكساس بالولايات المتحدة من أجل التقدم بطلبات التوظيف والالتحاق بالشركة التي تحتاجهم، وذلك على الرغم من جائحة “كورونا” التي ضربت سوق العمل في الولايات المتحدة.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة (SpaceX) إنه أيضاً سيتبرع بمبلغ 30 مليون دولار للمدارس وجهود تنشيط وسط مدينة براونزفيل في ولاية تكساس والتي انتقل اليها للعيش فيها أواخر العام الماضي.

وقال موقع “بزنس إنسايدر” في تقرير له اطلعت عليه “العربية نت” إن إيلون ماسك يريد استقطاب أفضل المواهب الى تكساس حيث يقيم ويعمل ويريد أن يتمكن من إنجاح مشاريعه.

وكتب ماسك الذي يشغل منصب الرئيس التنفيذي في كل من شركة “سبيس إكس” وشركة “تيسلا” في تغريدة على “تويتر” يوم الثلاثاء بأن “سبيس إكس” بحاجة إلى مهندسين وفنيين وبناة وعمال آخرين.

ويقع موقع إطلاق (SpaceX) المعروف أيضاً باسم (Starbase) في بوكا تشيكا القريبة من براونزفيل في تكساس، على الرغم من أن الشركة مقرها هوثورن في ولاية كاليفورنيا الأميركية.

وتعهد ماسك بالتبرع بمبلغ 20 مليون دولار لمدارس مقاطعة كاميرون و10 ملايين دولار لمدينة براونزفيل لتنشيط وسط المدينة لتشجيع الناس على الانتقال إلى هناك. وقال الرئيس التنفيذي إنه سيعلن المزيد من التفاصيل الأسبوع المقبل.

وجاء نداء ماسك بعد ساعة واحدة فقط من إطلاق “سبيس إكس” التجريبي الرابع والفاشل، حيث يبدو أن أحدث نموذج أولي لصاروخ (Starship SN11) قد انفجر أثناء محاولة هبوط، مما أدى إلى تساقط الحطام.

وكان ماسك قد انتقل بنفسه إلى تكساس أواخر العام الماضي بعد أن انتقد ولايته السابقة كاليفورنيا لإجبارها شركة “تسلا” على إغلاق مصنع سياراتها بسبب القيود المشددة التي فرضتها لاحتواء فيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق