بعد انسداد قناة السويس.. هذه أهم ممرات النفط عالمياً!



كتب: ريهام ابراهيم محرر موقع فور ام نيوز

لا تزال سفينة الحاويات الضخمة إيفر جيفن عالقة في قناة السويس، مما يسد شرياناً تجارياً عالمياً مهماً لليوم الخامس على التوالي.

يبلغ طول سفينة إيفر جيفن التي تزن 224 ألف طن 400 متر، أي ما يعادل ارتفاع مبنى إمباير ستيت تقريباً. وذكرت هيئة قناة السويس أن السفينة جنحت خلال عاصفة ترابية منخفضة الرؤية، وقد يكون تحريرها عملية معقدة قد تستغرق أياماً.

وتسبب الحادث بالفعل في ظهور تراكمات كبيرة للسفن على طرفي القناة مع ما لا يقل عن 150 سفينة، معظمها سفن حاويات وناقلات نفط.

بدورها، تعمل قناة السويس كممر حاسم وتسمح للسفن بتجنب المسار الأطول بكثير حول رأس الرجاء الصالح في الطرف الجنوبي من إفريقيا.

وبلغ متوسط عدد السفن المارة من القناة يومياً ما يزيد قليلاً عن 50 سفينة في المتوسط، ومن المحتمل أن يكون للتأخير تداعيات تتراوح من ارتفاع عقود الشحن وأسعار النفط إلى الدعاوى القضائية بشأن الشحنات المتأخرة.

وإذا لم يتم حل الموقف بسرعة، فقد يكون التأثير على أسعار النفط كبيراً نظراً لأن حوالي 10% من النفط المنقول بحراً يمر عبر قناة السويس. وفقاً لبعض التقديرات، يتم الآن تخزين حوالي 10 ملايين برميل من النفط عند طرفي القناة.

تعد قناة السويس واحدة من عدة نقاط اختناق نفطية رئيسية حول العالم، وقد وجد تحليل لويدز، أن 4.6 مليون برميل كانت تمر عبرها يومياً في عام 2018. ولا يزال هذا أقل بكثير من بعض نقاط العبور الأخرى المعرضة للخطر حول العالم مثل مضيق ملقا، في ماليزيا، الذي يمر عبره 15.7 مليون برميل ومضيق هرمز حيث يمر ما يقرب من 17 مليون برميل يومياً.

لا يزال هذا الأخير يعتبر أكبر نقطة اختناق للإمدادات العالمية، فيما يأتي بعدهم مضيق باب المندب في الطرف الجنوبي للبحر الأحمر والذي يمر منه نحو 4.8 مليون برميل يومياً، ومضيق البسفور في تركيا والذي يمر منه نحو 2.7 مليون برميل يومياً، وفقاً لبيانات “Statista”، والتي اطلعت عليها “العربية.نت”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق