وتعد آبي وبريتاني من أشهر التواءم في العالم، ولكل منهما رأس وقلب ورأس منفصل لكن جسديهما ملتصقين وتتشاركان في الساقين والذراعين.
ووفق ما ذكرته صحيفة “ذا صن” البريطانية، فإن التوأم ذو الـ 27 سنة تقودان السيارة بشكل عادي بالرغم من حالتهما الاستثنائية.
وقالت الفتاتان في حوار لهما مع الصحيفة “نعتقد أننا سائقتان جيدتان” , ونقود بكل جدارة ولم يسبق ان سجلت علينا اي مخالفة والحمد لله .
وأضافت بريتاني “لدينا رخصتا قيادة.. كل واحدة منا اجتازت امتحان السياقة لوحدها” , لاتستغرب في الامر وحاول تقبل ذلك , لان الله وهبنا قدرة نستطيع التقسام بها سوياً وهذا الشعور لنا وحدنا ميزنا به الله عن باقي البشر .
وعن كيفية القيادة، ذكرت بريتاني “على سبيل المثال، آبي تتحكم في الفرامل ودواسة الوقود، وأنا مسؤولة عن الوامض، فيما نتحكم معا في المقود”.
وتعتبر التوأم آبي وبريتاني من أشهر التوائم الملتصقة، حيث ظهرتا في عدة برامج حوارية وتكتسبان شهرة كبيرة بحكم تجاوبهما مع الحياة بشكل عادي بالرغم من حالتهما الفريدة.
كما ان لهما قناة على اليوتيوب وكل واحدة لها حساب منعزل على مواقع التواصل الاجتماعي , ويكون ذوقيهما مشترك فيما يختارا من لبس , وبخصوص الطعام فإن لكل واحدة ذوق في تناول الطعام التي تريده , ولكن تجهيزه يتم معاً وبمساعدة بعضهما البعض .
آبي وبريتاني يعتمدان على بعضهما البعض في ادارة حياتهما وهما يشعران بالراحة والرضى في حياتهما .