وأضافت أن اللوحة بيعت للمرة الأولى بأقل من 100 دولار، وبلغ سعرها ما بين 8 آلاف إلى 12 ألف دولار في مزاد أقيم في لوس أنجلوس وعلى الإنترنت الخميس.
لم يتم الكشف عن اسم المشتري , وقالت في تصرييح لها ” دار المزادات ” ان جزءاً من المال سيذهب الى “دبليو إتش دي دي – إف إم” وهي محطة إذاعية حكومية في ولاية كونيتيكت .
كما وعرضت قبل ذلك لوحات فنية لعديد من الاشخاص المشهورين التي لقيت اقبالاً شديداً وكانت اسعارها خيالية , ويعتبر هذا تحيزاً حتى بالفن , على غرار ذلك نجد بعض اللوحات الجميلة لفنانيين بسطاء لن تنال اعجاب احد رغم جمالها وبساطتها .
نجد هنا ان الفن ايضاً دخل عالم التحيز والسياسة القذرة التي تقود العالم اجمع .